في ظل إنخفاض أسعار النفط السعودية و الإمارات تبديان إستعدادهما لرفع الإنتاج

0 41

بعد الإنخفاض الحاد في أسعار البترول في الأسواق العالمية جراء تفشي فيروس”كورونا” ودق ناقوس الخطر من طرف الدول المنتجة ، و في خطوة أسالت الكثير من الحبر أعلنت كل من السعودية و الإمارات العربية المتحدة إستعدادهما لرفع الإنتاج ، حيث أعربت هده الأخيرة عن إمكانية رفع إنتاجها إلى مليون برميل يوميا ، فيما قررت السعودية زيادة إنتاجها اليومي بداية من الشهر المقبل و هو الأمر الذي سيساهم بشكل مباشر في تهاوي أسعار النفط إستجابة لقانون العرض و الطلب.

قرار المملكة العربية السعودية قوبل بالإستهجان من طرف خبراء الإقتصاد في مختلف أصقاع العالم و الذين أكدوا أن ما قامت به السعودية يتنافى مع متطلبات المرحلة نظرا لتداعياته السلبية على الإقتصاد العالمي بصفة عامة و الدول المنتجة كالجزائر و العراق و الكويت بشكل خاص.

و على غرار باقي الدول المهددة بالإنهيار الإقتصادي و التي تحاول جاهدة إيجاد الآليات و الحلول اللازمة لمواجهة الأزمة، فقد قررت الجزائر بأمر من السيد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون معالجة الإختلالات المالية الناتجة عن تفشي الفيروس من خلال قانون المالية التكميلي لسنة 2020، و في نفس السياق أمر الرئيس بضرورة إعتماد طرق ذكية لتسيير الواردات دون أن يحرم المواطن و الإقتصاد الوطني من أي منتج كان، و كذا زيادة الإنتاج الوطني بهدف تقليص نسبة إستيراد المواد الضرورية كاللحوم و الذرة.

بقلم زين الدين بن شابي

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.